دراسة مؤسسة مبادرة مستقبل الاستثمار حول الرعاية الصحية

ترتيب: المنهجية

كيف كان نهج البحث؟ ننظر في منهجية التصنيف بالكامل.

الترتيب الإجمالي مبني على المتوسط المرجح لتصنيفات المؤشرات الفردية. حيث وضعت مجموعة واسعة من المؤشرات في الاعتبار، يمكن تجميعها في ثلاث مجموعات: البنية الأساسية والعملية والنتائج. هذا المنهج مبني على إطار عمل أفيديس دونابيديان لتقييم جودة الخدمات الصحية. تشمل الدراسة 35 دولة تمثل كل مناطق العالم وتوفر لها تغطية واسعة من حيث عدد السكان ومن حيث التغطية الإعلامية لتعامل هذه الدول مع جائحة كوفيد-19.

يستند انتقاء الدول المستهدفة إلى ثلاثة معايير:
 
  • حجم السكان
  • التغطية العالمية
  • التغطية الإعلامية للتعامل مع جائحة فيروس كوفيد-19

نهج البحث

اعتمد البحث الأساسي والثانوي على البيانات المتاحة من مصادر موثوقة، منها منظمة الصحة العالمية، البنك الدولي، وجامعة جونز هوبكنز، واستطلاع رأي الخبراء.

مؤشرات جودة نظم الرعاية الصحية المجمعة

على النقيض من بقية التصنيفات، يعتمد التصنيف على نموذج دونابيديان الذي يجمع مؤشرات جودة الرعاية الصحية في مجموعات (الهيكل والإجراءات والنتيجة) بغية التوصل إلى التصنيف الإجمالي للدولة.


التصنيف الموزون لنقاط البيانات

ثم تم حساب التصنيفات لكل مؤشر بالإضافة إلى تصنيفات مجموعة المؤشرات والتصنيفات الإجمالية بناءً على التوحيد المرجح للتصنيفات الفردية بالنسبة إلى أهمية المؤشر.

يتم تحديد الأوزان لكل مؤشر ومجموعة المؤشرات بناءً على التأثير غير المباشر أو المباشر الملحوظ على جودة نظام الرعاية الصحية:
 
  • الهيكل: وزن 25%
  • الإجراءات: وزن 25%
  • النتيجة: وزن 50%

تبين القائمة التالية وزن المؤشرات في كل فئة:

1. البنية الأساسية

العوامل التي تؤثر على السياقات التي يتم فيها تقديم الرعاية (مثل المنشآت والتجهيزات والمعدات ونظام الضمان الاجتماعي والموارد البشرية). المؤشرات المدروسة هي:

2. الإجراءات

مجموع جميع الإجراءات التي تشكل الرعاية الصحية: التشخيص والعلاج والرعاية الوقائية وتوعية المرضى.

3. النتيجة

تحتوي على جميع تأثيرات الرعاية الصحية على المرضى أو السكان (مثل التغييرات في الحالة الصحية، السلوك، رضا المرضى، وجودة الحياة المتعلقة بالصحة).

لوضع التصنيف العام، يتم تجميع التصنيفات لكل مؤشر باستخدام أوزان مختلفة:
 
  • يعتمد التصنيف العام على المتوسط المرجح للتصنيفات لكل مؤشر.
  • يتم ضرب تصنيفات الدولة لكل مؤشر في الأوزان.
  • ثم يتم تجميع التصنيف العام عن طريق تصنيف متوسط درجات النتائج.
  • في حالة نقص الدرجات والتصنيفات، يتم تجاهل المؤشر ذي الصلة في سياق وضع متوسط التقييم
بالإضافة إلى المؤشرات، تم إجراء تحليلات الارتباط من أجل تحديد محركات الأداء واستنباط التوصيات. وتم الحصول على رؤى وتقييمات إضافية للنتائج من دراسة أجريت بشكل منفصل. وهي تعتمد على استطلاع بين متخصصي الرعاية الصحية المختارين من جميع أنحاء العالم.  
اقرأ الموضوع التاليمستهدفات طموحة للصحة العالمية